• Font size:
  • Decrease
  • Reset
  • Increase

نظام غذائى صحى بعد رمضان لإصلاح ما أفسده طعام المصريين

الدكتور محمد المنيسى

كتبت مروة محمود إلياس
أكد الدكتور محمد المنيسى استشارى أمراض الجهاز الهضمى والكبد وعضو جمعية أصدقاء الكبد بلندن، أن الجسم يخرج من شهر

رمضان وهو محمل بالكثير من المشكلات التى يجب أن تتم تنقيتها بعد ذلك، وذلك أن نظام التغذية وطبيعة الطعام والسوائل التى يتم تناولها تكون بشكل عشوائى وغير منظم ولا محدد.

وللأسف هذه هى الحالة التى يخرج بها معظمنا لأننا من رمضان، لأن الصيام الحقيقى لا يضر الجسم بل يكون نظام تنقية حقيقية للدم وللجسم من سموم العام بالكامل، ولكننا نضيع هذه الفرصة باللهث وراء تناول العناصر غير المرغوب فيها للجسم طوال الشهر وإكساب الوزن السعرات العالية فضلا عن الإفراط غير العادى فى تناول الطعام بأنواع متنوعة وتكرار أنواع أخرى قد لا يحتاجها الجسم، هذا الأسلوب يمنع الصيام من إضفاء فائدته لى الشخص.

وبعد رمضان يفضل أن يتجه الشخص إلى نظام يستمر لمده أسبوعين، فيبدأ يومه بتناول الزبادى والبيض المسلوق، وتناول الخبز الأسمر والابتعاد عن الخبز الأبيض، كذلك الاهتمام بين تناول السوائل ولعصائر الطبيعية والابتعاد تماما عن تناول العصائر التى لا يتم تحضيرها فى المنزل وغير الطازجة، الحرص أيضا على تناول الفاكهة الطازجة بكميات كبيرة وبين الوجبات، أما بالنسبة للطعام الأساسى فيجب أن ينتظم الشخص لمدة أسبوعين على السلطة الخضراء الطازجة خفيفة الملح بجانب الطعام وكثرة تناول البقدونس والجرجير، والاعتماد طوال الأسبوعين على العام المشوى والمسلوق فقط، وشرب المياه المفلترة بشكل مفرط حتى يمكن غسل الجسم من السموم، وهذا النظام كفيل بالمساعدة على تهيئة الجسم للعودة لحالة صحية وتنقيته من كل ما شابه وظهر عليه.

لمراسلتنا


Google