• Font size:
  • Decrease
  • Reset
  • Increase

إلياسو يقترب من الرحيل عن المصرى

الياسو مدافع المصرى

 

بورسعيد أيمن عيد

باتت فرص استمرار المدافع المالى "إلياسو" مع النادى المصرى فى غاية الصعوبة، بعد تعاقد إدارة النادى البورسعيدى مع لاعبين

أفارقة فى نفس مركز اللاعب، حيث تدرس إدارة المصرى إعارة اللاعب أو عرضه للبيع لتحقيق عائد مالى يفيد النادى.

كانت قائمة اللاعبين المحترفين بالنادى المصرى قد اكتملت بعد ضم كل من الغانى ويلسون مدافع تشيلسى الغانى والغينى لورانس مدافع الرائد السابق وقائد منتخب غينيا، يضاف إليهم المالى إلياسو الذى يجرى تدريبات تأهيلية حالياً بعد تعرضه لقطع فى الرباط الصليبى أثناء فترة إعارته الموسم الماضى لنادى العروبة السعودى.

من الواضح أن فرص تواجد المدافع المالى إلياسو أصبحت شبه معدومة داخل القلعة الخضراء بعد التعاقد مع "ويلسون" و"لورانس"، مع وجود إسلام صلاح وعمر يحيى المنضم حديثاً من بتروجيت، ومعهم أسامة عزب الذى يجيد اللعب فى خط الدفاع إلى جانب سامح شوشة مدافع تليفونات بنى سويف، لا سيما وجميعهم شاركوا فى مباريات الموسم الماضى مع فرقهم أو المصرى بعكس إلياسو الذى سيحتاج لفترة ليعود لمستواه المعهود، والمعروف عنه خلال المواسم التى قضاها بالملاعب المصرية مع ناديى المصرى وسموحة ما يزيد من الأمور تعقيداً مستحقات إلياسو المالية، التى سيتقاضاها طوال فترة تأهيله والتى تمثل عبئا ماليا كبيرا على خزينة النادى المصرى.

تشير الدلائل داخل القلعة الخضراء إلى أن إدارة المصرى بالاتفاق مع الجهاز الفنى يدرسان الموافقة على رحيل أحد اللاعبين الأفارقة والأقرب له "إلياسو" وضم أحد المهاجمين الأفارقة، إلا أن هذا الاقتراح ربما يؤجل قليلاً فى ظل تواجد 7 مهاجمين بالفريق، وهم إيهاب المصرى ومحمد خليفة والجدد سعد ماندو "غزل المحلة"، أحمد رءوف "الأهلى"، أحمد ياسر "دجلة"، محمد أشرف "بتروجت"، حمادة يحيى "سموحة"، ما يعنى أن تكدس كبير فى الخط الأمامى وعدم الحاجة لمهاجم إفريقى إلا فى حالة التراجع عن التعاقد مع لاعبين من الخط الأمامى.

لمراسلتنا


Google