• Font size:
  • Decrease
  • Reset
  • Increase

أحمد الشناوي يشعل الغضب في بورسعيد

خاص – أحمد الشناوي يشعل الغضب في بورسعيد

 

مازال أحمد الشناوي حارس مرمى المصري البورسعيدي، يشعل الخلافات داخل مجس الإدارة، وبين جماهير النادي، وذلك بعد فشل

المسئوليين في حل أزمة عقده الجديد مع النادي. وكان مجلس الإدارة قد طلب من اللاعب تخفيض قيمة عقده البالغ مليوني جنيهاً و600 ألفاً، وذلك أسوة بما فعله العديد من زملائه بالفريق، والذين حرصوا على مراعاة ظروف النادي الحالية، ورحيل كامل أبو علي عن رئاسة النادي، علماً بأنه كان الممول الوحيد للنادي. وعلم korabia.com أن الساعات الأخيرة شهدت العديد من التطورات في الأزمة، خاصة بعدما وافق اللاعب على تخفيض جزء من عقده في مقابل وضع بند في العقود الجديدة يسمح له بالخروج للإحتراف مقابل شرط جزائي قيمته ضعيفة، وهو ما رفضه المجلس. وأثارت قضية الشناوي غضب الجماهير، بعدما باتت الأزمات تطارد فريقهم من كل إتجاه، خاصة مع رفض الداخلية تأمين تدريبات الفريق، ولقاءاته الودية استعداداً للموسم الجديد، بعد المعركة التي نشبت بين الأولتراس وأهالي المتهمين في قضية المجزرة على أرضية ملعب استاد المريخ خلال التجمع الأول للاعبين أغسطس الماضي. ويرفض أهالي المتهمين اشتراك الفريق في أي بطولات إلا بعد الاطمئنان على أبنائهم، بينما يصر الجمهور على المشاركة في المسابقات هذا الموسم.

لمراسلتنا


Google